نشر موقع «جزمودو»، الذي يهتم بالتصميم والتكنولوجيا والعلوم والخيال العلمي، مقالًا للصحافي التقني براناي باراب عن 10 إعدادات مهمة لخرائط «جوجل» يجب ألا تفوت أي شخص يستخدم هذه الميزة من «جوجل».

وفي بداية مقاله يقول الكاتب في كل مرة تريد فيها الذهاب إلى مكان جديد، تتوفر لك فرصة جيدة لفتح خرائط «جوجل» غريزيًّا للحصول على مساعدة في إرشادك إلى وُجهَتك، لا توجد أداة مساعدة أفضل لتحديثات التنقل وحركة المرور منها. ولكن، حتى وإن كنتَ تستخدم خرائط «جوجل» بالفعل كل يوم، فهناك فرصة جيدة لتحقيق أقصى استفادة من بعض أفضل ميزات هذه الخدمة.

تحتوي الخدمة على أدوات مفيدة كثيرة (لكنها غير معروفة للجميع)، وقد حان الوقت للتحقق منها.

1- تأكَّد من إعدادات التنقل لديك

يوضح الكاتب أن أشخاصًا كثُر تقطَّعت بهم السبل أو تأخروا عن مواعيدهم بسبب تغيير أحد إعدادات التنقل المهمة. على سبيل المثال ربما تكون قد طلبتَ من خرائط «جوجل» تجنُّب الطرق ذات الرسوم المرورية أثناء الرحلة ونسيتَ ذلك. وفي رحلتك القادمة تحتفظ خرائط «جوجل» بهذا التغيير في الإعدادات، ويمكن أن تأخذك عبر طرق أطول أو أقل أمانًا (حسب المكان الذي توجد فيه).

لذا فقبل أن تبدأ رحلتك انقر فوق «رمز الملف الشخصي» في خرائط «جوجل»، وانتقل إلى «الإعدادات> التنقل». وضمن «خيارات الطريق»، تأكد من تحديد الخيارات الصحيحة. ومن المؤكد أنك لا تريد تجنُّب الطرق السريعة، أو ذات الرسوم المرورية في معظم الظروف، لذلك من الأفضل التحقق من هذه الإعدادات دوريًّا.

2- وضع التصفح المتخفي

يشير الكاتب إلى أن خرائط «جوجل» تستمر افتراضيًّا في تسجيل عمليات البحث وبيانات الموقع ما لم تطلب منها عدم القيام بذلك. ويُعد استخدام وضع التصفح المتخفي طريقة سريعة لإيقاف بعض عمليات التتبع في خرائط «جوجل»، لذا اضغط على «رمز الملف الشخصي»، وحدِّد «تشغيل وضع التصفح المتخفي».

3- إيقاف سجل الموقع مؤقتًا

يقول الكاتب: إذا كنتَ تفضل عدم السماح لخرائط «جوجل» بالاحتفاظ بعلامة تبويب في سجل المواقع، فانقر فوق «رمز الملف الشخصي»، ثم اضغط على «بياناتك في الخرائط». وضمن «سجل المواقع»، انقر فوق «تشغيل». سينقلك هذا إلى صفحة «عناصر التحكم في النشاط» الخاصة بحسابك على «جوجل».

Embed from Getty Images

اعكس المفتاح الأزرق بجوار «سجل المواقع» وحدد «إيقاف مؤقت» لمنع «جوجل» من تسجيل مواقع خرائط «جوجل». ويمكنك أيضًا النقر فوق «إدارة النشاط» لمراجعة جميع المواقع المسجلة مسبقًا وإزالتها. وبدلًا عن ذلك يمكنك الاحتفاظ بسجل المواقع ممكَّنًا، والنقر فوق «حذف تلقائي»؛ لكي يحذف «جوجل» هذه البيانات بمجرد مرور ثلاثة أشهر عليها.

4-  وضع عدم الاتصال

يلفت الكاتب إلى أنه بينما يعيش معظمنا في أماكن تتوفر بها خدمات إنترنت جيدة إلى حد ما، يمكن أن تأخذنا رحلاتنا إلى أماكن بعيدة ذات بنية تحتية أقل قوة. وإذا كنتَ تخطط لهذا النوع من الرحلات، فتأكد من تنزيل خرائط «جوجل» للاستخدام في وضع عدم الاتصال. وفي هذا الوضع لن يكون لدى خرائط «جوجل» بيانات حركة المرور الدقيقة والمحدَّثة التي اعتدت عليها، لكنها تظل أفضل من أن تضلَّ الطريق، وينتهي بك الحال إلى مكان لا يوجد فيه تغطية خلوية.

لتنزيل الخرائط، انقر فوق «رمز الملف الشخصي» في خرائط «جوجل» ثم حدد «الخرائط دون اتصال». بعد ذلك انقر فوق «تعيين الخريطة الخاصة بك» وسترى خريطة مصغَّرة للمكان الذي توجد فيه. وكل ما عليك فعله هو تحريك المستطيل الأزرق فوق المنطقة التي تنوي زيارتها، ثم النقر فوق «تنزيل». وقبل التنزيل تخبرك خرائط «جوجل» بالمساحة التي ستشغلها الخرائط المقرر تنزيلها على هاتفك الذكي. ويمكنك استخدام الخرائط غير المتصلة بالإنترنت لمدة تصل إلى 30 يومًا من تاريخ التنزيل.

5- ارسم طرقًا مع توقفات متعددة

يشير الكاتب إلى أنه نظرًا لأنك تخطط للرحلات باستخدام خرائط جوجل، يجب أن تحاول عمل محاكاة للرحلة عن طريق إضافة نقاط توقف مخطط لها إلى الطريق الذي ستسير عليه. وعادةً ما تُظهر خرائط «جوجل» أسرع طريق ممكن يصل بين مكانين، ولكن إذا كنتَ تخطط لزيارة بعض المواقع الأخرى على طول الطريق، فستساعدك إضافة هذه المواقع إلى الطريق في الحصول على وقت وصول مقدر أكثر واقعية.

Embed from Getty Images

ويمكنك فتح خرائط «جوجل» ورسم طريق أولًا. وبمجرد القيام بذلك، انقر فوق رمز النقاط الثلاث في الجزء العلوي الأيسر وحدد «إضافة توقف». سيسمح لك ذلك بإضافة موقع آخر، ويمكنك سحب أيقونة الخطوط الأفقية الثلاثة بجوار كل توقف لتحريكها قبل أو بعد الوجهة.

6- تعيين تذكير للمغادرة

ألمح الكاتب إلى أنه يمكن أن ترسل لك خرائط «جوجل» أيضًا إشعارًا بشأن الوقت الذي يجب أن تغادر فيه للوصول إلى وجهتك في الوقت المحدد. أدخل المكان الذي تغادر منه والمكان الذي ستنتقل إليه في خرائط جوجل، ثم انقر فوق رمز النقاط الثلاث في الجزء العلوي الأيسر وحدد «تعيين تذكير للمغادرة». ويمكنك تحديد الوقت الذي تريد المغادرة فيه في علامة التبويب «المغادرة في»، والنقر فوق «انتهى». وسترسل لك الخرائط بعد ذلك إشعارًا في الوقت الذي تختاره.

وبدلًا عن ذلك يمكنك الانتقال إلى علامة التبويب «الوصول في» وتحديد الوقت الذي ترغب فيه للوصول إلى وجهتك. وستحدد خرائط «جوجل» وقت المغادرة المناسب لك لتصل إلى وجهتك في الوقت المحدد، وترسل إليك تذكيرًا وفقًا لذلك.

7- تغيير رمز السيارة

نوَّه الكاتب إلى أنه أثناء قيامك بإحدى هذه الرحلات البرية الرائعة، يمكنك إضافة عنصر صغير – ولكنه ممتع – بسرعة إلى خرائط «جوجل». ورمز السيارة الافتراضي عبارة عن سهم أزرق وإذا نقرت فوق هذا السهم، فسترى رموزًا أخرى للمركبة أيضًا. اختر الرمز الذي يعجبك وسيكون جاهزًا للاستخدام.

8- تخصيص خيارات النقل العام

يوضح الكاتب أنه عند إدخال وجهة على خرائط جوجل، ترى أيضًا رمز قطار صغيرًا أسفل هذه الوجهة. ويسمح لك النقر فوق هذا القطار الصغير بمراجعة توقيت المواصلات العامة والطرق المتاحة لرحلتك. وهذا دقيق جدًّا في أماكن عديدة، ولكن الميزة السرية هنا هي إمكانية تخصيص خيار الطريق هذا. وسترى ذلك إذا نقرت فوق زر «الخيارات» الذي يظهر عند تحديد وسائل النقل العام. وهنا يمكنك تحديد خيارات مفيدة للغاية مثل سهولة الوصول إلى الكراسي المتحركة والأقل تكلفة، بصرف النظر عن وسائل النقل العام المفضلة.

9- شارك موقعك في الوقت الفعلي

يضيف الكاتب أن خرائط «جوجل» تتيح لك أيضًا مشاركة موقعك مع الآخرين في الوقت الفعلي. وقد يبدو هذا مخيفًا بعض الشيء، لكن يمكن أن يكون ميزة أمان مفيدة. وإذا كنتَ تشعر بحالة من عدم الأمان، فبإمكانك السماح للأصدقاء المقربين أو أفراد الأسرة بمراقبة موقعك لبعض الوقت. وهذه الميزة مفيدة أيضًا عندما تتجه إلى منزل أحد الأصدقاء ويرغب في معرفة موقعك وكم تبعد عن منزله.

Embed from Getty Images

ولاستخدام هذه الميزة، انقر فوق «رمز الملف الشخصي» في خرائط «جوجل» والنقر فوق «مشاركة الموقع». وعندما تريد بدء المشاركة، انقر فوق «مشاركة الموقع»، ثم انقر فوق «لمدة ساعة واحدة» لتخصيص المدة التي تريد مشاركة موقعك خلالها. وأخيرًا يمكنك تحديد إحدى جهات الاتصال الخاصة بك من القائمة، أو النقر فوق «مزيد من الخيارات» لإرسال ارتباط يحتوي على موقعك في الوقت الفعلي باستخدام تطبيقات أخرى.

10- تعرف على المزيد حول الشركات المحلية

يختم الكاتب بالقول إذا لم تكن متأكدًا من توافر وسائل الراحة التي تحتاجها لدى النشاط التجاري المحلي، فبإمكانك البحث عن النشاط التجاري في خرائط «جوجل»، والتمرير سريعًا أسفل اسم النشاط التجاري، ثم النقر فوق علامة التبويب «حول».

يسرد هذا كثيرًا من المعلومات المفيدة، مثل مدى إمكانية الوصول إلى الكراسي المتحركة، أو إذا كانت دورات المياة محايدة جنسانيًّا، أو إذا كان النشاط التجاري مملوكًا للأقلية.

هذا المقال مترجمٌ عن المصدر الموضَّح أعلاه؛ والعهدة في المعلومات والآراء الواردة فيه على المصدر لا على «ساسة بوست».

عرض التعليقات
تحميل المزيد